تحميل كتاب من البادية إلى عالم النفط PDF – علي إبراهيم النعيمي

تحميل كتاب من البادية إلى عالم النفط PDF

تحميل كتاب من البادية إلى عالم النفط PDF – علي إبراهيم النعيمي – شغل على النعيمي منصب وزير النفط السعودي من أغسطس ١٩٩٥ الى مايو ٢٠١٦ .. وخلال هذه السنوات العشرين التى كان فيها صانع القرار على صعيد النفط العالمي وشخصية مهيمنة في أوبك كان قادرا على تحريك الأسواق بأقل من تصريح يصدر منه .. لكن الأمور لم تكن دائما على هذه الحال .. من قلب الصحراء رحلة مدهشة تثبت أن بإمكان اي شخص أن يحقق النجاح ، حتى ولو كان راعيا بدويا فقيرا .. هذه هي قصته الحقيقة والحصرية عن السلطة والسياسة والنفط.

تحميل كتاب من البادية إلى عالم النفط PDF - علي إبراهيم النعيمي
تحميل كتاب من البادية إلى عالم النفط PDF – علي إبراهيم النعيمي

كان علي بن إبراهيم النعيمي طفلا بدويا يرعى الغنم يطلب الماء والكلأ في صحراء تطارد فيها الذئاب أغنام العشيرة، قبل أن يصبح بعد ستين عاما قادرا على تحريك أسواق العالم بتصريح واحد يصدر عنه، حتى أن آلان جرينسبان، الرئيس السابق لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) وصفه ذات مرة بأنه “الرجل الأكثر أهمية الذي لم نسمع به قط”.

وجد النعيمي، الوزير السعودي السابق، أن الطريق الذي بدأ موحشا وانتهى بعالم الذهب الأسود يستحق تضمين تفاصيله في كتاب اختار له عنوان “من البادية إلى عالم النفط”، وهو عنوان وسيرة تلخص في الكثير من تفاصيلها، قصة المملكة العربية السعودية وعموم دول الخليج العربي، وكيف شكّل النفط، ومازال، محور التحول الرئيسي فيها.

يحكي النعيمي، في 293 صفحة من الكتاب الصادر عن الدار العربية للعلوم ناشرون- 2016، عن تجربة حياة صحراوية قاسية بدأت بالارتحال منذ مولده عام 1935 وتعلم فيها الصبر والكفاح من أجل البقاء. ويقول عن تلك المرحلة “لا تزال بيوت الشعر في مخيلتي تتجاور منتصبة على الرمال. لقد عشنا حياة شبه معزولة عن المدنية والحضارة.. لقد كانت كتبنا هي الشمس الحارقة والقمر المنير والنجوم المتلألئة وكانت مدارسنا مجالس السمر حول النار.. لم نأبه للفقر ولا لشظف العيش.. أصابتنا أمراض كثيرة نتيجة نقص الفيتامينات في طعامنا لكني كنت محظوظا لأني شهدت بداية النهضة وتباشير الازدهار”.

ويشرح الكاتب في هذا الفصل تفاصيل المرحلة الأولى من التنقيب عن النفط وعدم ثقة المملكة العربية السعودية بالشركات البريطانية، إذ كان الملك عبدالعزيز آل سعود وزعماء الخليج عموما يرتابون في البريطانيين نظرا لنزعتهم الاستعمارية في المنطقة.

عن الكاتب علي إبراهيم النعيمي

علي بن إبراهيم النعيمي (1935 م) هو وزير البترول والثروة المعدنية السعودي السابق ورئيس مجلس أمناء جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية. تولى منصب وزير البترول والثروة المعدنية في المملكة العربية السعودية في شهر أغسطس 1995، وكان قبلها قد تولى منصبي الرئيس وكبير الإداريين التنفيذيين في شركة أرامكو السعودية لفترةٍ تزيد على عشر سنوات. التحق بشركة أرامكو لشغل وظيفته الأولى في الشركة. وفي عام 1956م اختير لمتابعة عدة دورات دراسية في الخارج، بدأت في بيروت حيث درس في الكلية العالمية (إنترناشونال كوليدج) ثم في الجامعة الأمريكية وتابع تحصيله بعد ذلك في جامعة ليهاي في بنسلفانيا حيث نال درجة البكالوريوس في الجيولوجيا في عام 1962م، ثم حصل على درجة الماجستير في الجيولوجيا من جامعة ستانفورد في عام 1963م. شهدت السنوات التالية من خدمة النعيمي في أرامكو السعودية ترقيته إلى عدة وظائف في أعمال الزيت فمن ملاحظ أشغال إلى ناظر مساعد، ثم من ناظر إلى مدير وشغل أول منصب إداري تنفيذي له في الشركة عام 1975 م حين عُيّن نائباً للرئيس للإنتاج وحقن الماء وبحلول عام 1978 م أصبح نائباً أعلى للرئيس لأعمال الزيت، وفي عام 1980 م، انتخب عضواً في مجلس إدارة الشركة. وفي عام 1982 م أصبح النعيمي نائب الرئيس التنفيذي للأعمال ثم أصبح أول سعودي يتم تعيينه رئيساً للشركة، وذلك في عام 1984 م وفي عام 1988 م أصبح كبير الإداريين التنفيذيين بالإضافة إلى منصبه رئيساً للشركة. مؤهلاته العلمية بكالوريس : جيولوجيا من جامعة لاهاي بالولايات المتحدة الأمريكية. ماجستير : جيولوجيا من جامعة ستانفورد بالولايات المتحدة الأمريكية. مناصبه : – ناظر لقسم الإنتاج في بقيق. – المدير المساعد للإنتاج ومدير الإنتاج في المنطقة الشمالية – نائب الرئيس لشؤون الإنتاج وحقن المياه. – نائب الرئيس التنفيذي لأعمال الزيت والغاز. – رئيساً لشركة أرمكو السعودية. – وزيراً للبترول والثروة المعدنية، ويعد هذا الوزير من الوزراء العصاميين. – كما أنه عضو في عدد من المؤسسات والمجالس الحكومية. – عين رئيسا لمجلس أمناء جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية.

المؤلف علي إبراهيم النعيمي
الصفحات 303
سنة النشر 2016
القسم كتب سيرة ذاتية

تحميل كتاب من البادية إلى عالم النفط

إبلاغ عن رابط لا يعمل  

ناقش الكتاب 

كتب من نفس القسم

يستخدم موقع كتب PDF عربية ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز) لتحسين تجربتك .. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك قبول قراءة المزيد