تحميل رواية طريق النور PDF – ليو تولستوي

تحميل رواية طريق النور PDF

تحميل رواية طريق النور PDF – ليو تولستوي – كتاب طريق النور pdf وثلاث وعشرون حكاية تأليف ليو تولستوي .. “وشرع الحاج يشرح لإيفيم كيف كان يمكنه الصعود إلى السفينة دون أن يدفع الأجرة، لكن إيفيم أبي الإصغاء إليه وقال له: “كلا! لقد جئت مستعداً للدفع وسأدفع”. ثم حملت السفينة، وصعد الحجاج إلى متنها، وبينهم إيفيم ورفيقه الجديد. ثم رفعت المراسي، وأقلعت السفينة. أبحروا طوال النهار إبحاراً هادئاً، ولكن قبيل الليل هبت ريح شديدة، وهطل المطر، فأخذت السفينة تترنح ودخلها الماء، فذعر المسافرون، وراحت النساء يولولن ويصرخن، وأخذ بعض الرجال غير الأشداء يركضون في السفينة من جهة إلى أخرى بحثاً عن ملجأ .. وذعر إيفيم أيضاً، إلا أنه تمالك نفسه، وبقي حيث استقر لما صعد إلى متن السفينة أولاً، على مقربة من بعض الشيوخ الآتين من تاميوف، فهناك قعدوا صامتين، طوال الليل والنهار التالي، متشبثين بأكياسهم، وفي اليوم الثالث هدأ البحر، ثم في الخامس رست السفينة في القسطنطينية، ونزل منها بعض الحجاج لزيارة كنيسة آيا صوفيا التي كانت تحت سيطرة الأتراك آنذاك. أما إيفيم فبقي على متن السفينة، لكنه اشترى شيئاً من الخبز الأبيض. وبعدما توقفت السفينة هناك أربعاً وعشرين ساعة، أبحرت من جديد، كذلك توقفوا أيضاً في سميرنا وفي الإسكندرية، لكن أخيراً وصلوا إلى يافا سالمين. وهناك كان على جميع الحجاج أن ينزلوا، ويسيروا على البر فوق ستين كيلومتراً حتى يصلوا إلى القدس. وعند النزول من السفينة أصابهم الذعر أيضاً. فقد كانت السفينة عالية، ودلي المسافرون منها إلى قوارب كانت تترجح كثيراً بحيث كان سهلاً أن يقعوا في البحر إذا تدلوا خارج القارب. وقد تبلل اثنان منهم فعلاً، لكنهم أخيراً وصلوا جميعاً إلى البر بسلام”.

تحميل رواية طريق النور PDF - ليو تولستوي
تحميل رواية طريق النور PDF – ليو تولستوي
عن الكاتب ليو تولستوي

ليو تولستوي عرف العالم تولستوي روائيا ومصلحا اجتماعيا وداعية سلام ومفكرا أخلاقيا، برع في كل حقل أنتج فيه، وتميز في الإبداع الأدبي، حتى أصبح من أهم الروائيين في تاريخ الحضارة الإنسانية. ولد الكونت ليف نيكولايافيتش تولستوي في عام ١٨٢٨م في قرية ياسنايا بوليانا بولاية طولا في روسيا، لأسرة ألمانية الأصل هاجرت في عهد بطرس الأكبر، وبرع أفرادها في السياسة والفن. انتقل تولستوي في الخامسة عشرة إلى مدينة قازان ليلتحق بجامعتها مدة عامين، درس فيهما بعض العلوم وبعض اللغات الشرقية، قبل أن ينفر منها ومن أخلاق طلابها، ويرفض الدراسة فيها عائدا إلى قريته، ليدرس بنفسه ما أنتجه عظماء الفكر، أمثال: روسو، وهيجو، وفولتير، وديكنز، وبوشكين، وترجنيف، وشيلر، وجوته، وشغلته في هذه الفترة أسئلة الفلسفة وقضاياها. التحق تولستوي بالجيش الروسي في سن الثالثة والعشرين، وشارك في حرب القرم، وانضم إلى أركان حرب البرنس غورتشاكوف، ثم انتقل إلى سباستبول وعين قائدا لفرقة من المدفعية. بعد انتهاء الخدمة العسكرية تزوج من صوفي ابنة الطبيب الألماني بيرز، وكانت تصغره بستة عشر عاما، وأنجبا ثلاثة عشر طفلا، مات خمسة منهم في الصغر. كانت صوفي خير عون له في كتابته؛ فقد نسخت روايته «الحرب والسلام» سبع مرات حتى كانت النسخة الأخيرة التي تم نشرها. وكان زواجه سبيلا لهدوء البال والطمأنينة؛ فكان يعيده إلى واقع الحياة هربا من دوامة أفكاره. كانت حياته تتسم بالبساطة، كان يعمل صيفا مع فلاحيه في الأرض، ثم ينقطع شتاء للتأليف والكتابة. في ١٨٦٩م خرجت روايته «الحرب والسلام»، وهي من أشهر الروايات على الإطلاق، ثم توالت أعماله مثل «أنا كارنينا» و«القيامة» وغيرهما. وتوقف عن التأليف الأدبي مهتما بالفلسفة المسيحية، حيث عارض الكنيسة الأرثوذكسية في روسيا، ودعا إلى السلام وعدم الاستغلال. ولم تتقبل الكنيسة آراءه التي انتشرت سريعا، فكفرته وأعلنت حرمانه من رعايتها. ثم عاد للتأليف في آخر حياته قبل أن يموت بهدوء متأثرا بالبرد على محطة قطار في ١٩١٠م.

تحميل رواية طريق النور PDF – ليو تولستوي

اقرأ ايضاً