تحميل رواية أقاصيص سيباستوبول PDF – ليو تولستوي

تحميل رواية أقاصيص سيباستوبول PDF

تحميل رواية أقاصيص سيباستوبول PDF – ليو تولستوي – تحميل كتاب قصص سيفاستوبول pdf الكاتب ليو تولستوي يصر تولستوي على أن الحقيقة كانت وما تزال وستظل بطله الحقيقي، والفنان بنظره يجب أن لا يصور إلا ما رأى وما أحس به كي يكون صادقاً في نقله للواقع، وقد حرص على هذا في كل أعماله الأدبية. وقد عكست روايات قوة إبداعه الرئيسية. كتب تولستوي سلسلة قصص سيباستوبول المدينة التي كانت محاصرة من قبل القوات التركية والإنجليزية-الفرنسية، كنشيد لبطولة وصلابة الروس المدافعين عن هذه القلعة حين صور ببلاغة مدهشة بطولات الجنود والبحارة ورجال المدفعية وأهالي المدينة المدافعين عنها. كما أدان تصرفات الضباط الأرستقراطيين الذين كانت تحركهم إلى سيبا ستوبول دواففع نفعية عن الوطنية والانتماء. ظهرت قصة (القوزاق) عام 1863 فجاءت مختلفة عن أعماله المناهضة للقنانة. حيث يعكس بطل الرواية الكثير من ملامح المؤلف. ويعتقد أن الكاتب كان يصدر افتتانه بإقليم القوزاق وبطبيعته العذراء المهيبة وبهذه الرواية اختتم العقد الأول من نشاط تولستوي الإبداعي حيث دخل بعدها مرحلة الإبداع الناضج التي كان حصيلتها (الحرب والسلم) و(آنا كارنينا).

تحميل رواية أقاصيص سيباستوبول PDF - ليو تولستوي
تحميل رواية أقاصيص سيباستوبول PDF – ليو تولستوي
عن الكاتب ليو تولستوي

ليو تولستوي عرف العالم تولستوي روائيا ومصلحا اجتماعيا وداعية سلام ومفكرا أخلاقيا، برع في كل حقل أنتج فيه، وتميز في الإبداع الأدبي، حتى أصبح من أهم الروائيين في تاريخ الحضارة الإنسانية. ولد الكونت ليف نيكولايافيتش تولستوي في عام ١٨٢٨م في قرية ياسنايا بوليانا بولاية طولا في روسيا، لأسرة ألمانية الأصل هاجرت في عهد بطرس الأكبر، وبرع أفرادها في السياسة والفن. انتقل تولستوي في الخامسة عشرة إلى مدينة قازان ليلتحق بجامعتها مدة عامين، درس فيهما بعض العلوم وبعض اللغات الشرقية، قبل أن ينفر منها ومن أخلاق طلابها، ويرفض الدراسة فيها عائدا إلى قريته، ليدرس بنفسه ما أنتجه عظماء الفكر، أمثال: روسو، وهيجو، وفولتير، وديكنز، وبوشكين، وترجنيف، وشيلر، وجوته، وشغلته في هذه الفترة أسئلة الفلسفة وقضاياها. التحق تولستوي بالجيش الروسي في سن الثالثة والعشرين، وشارك في حرب القرم، وانضم إلى أركان حرب البرنس غورتشاكوف، ثم انتقل إلى سباستبول وعين قائدا لفرقة من المدفعية. بعد انتهاء الخدمة العسكرية تزوج من صوفي ابنة الطبيب الألماني بيرز، وكانت تصغره بستة عشر عاما، وأنجبا ثلاثة عشر طفلا، مات خمسة منهم في الصغر. كانت صوفي خير عون له في كتابته؛ فقد نسخت روايته «الحرب والسلام» سبع مرات حتى كانت النسخة الأخيرة التي تم نشرها. وكان زواجه سبيلا لهدوء البال والطمأنينة؛ فكان يعيده إلى واقع الحياة هربا من دوامة أفكاره. كانت حياته تتسم بالبساطة، كان يعمل صيفا مع فلاحيه في الأرض، ثم ينقطع شتاء للتأليف والكتابة. في ١٨٦٩م خرجت روايته «الحرب والسلام»، وهي من أشهر الروايات على الإطلاق، ثم توالت أعماله مثل «أنا كارنينا» و«القيامة» وغيرهما. وتوقف عن التأليف الأدبي مهتما بالفلسفة المسيحية، حيث عارض الكنيسة الأرثوذكسية في روسيا، ودعا إلى السلام وعدم الاستغلال. ولم تتقبل الكنيسة آراءه التي انتشرت سريعا، فكفرته وأعلنت حرمانه من رعايتها. ثم عاد للتأليف في آخر حياته قبل أن يموت بهدوء متأثرا بالبرد على محطة قطار في ١٩١٠م.

تحميل رواية أقاصيص سيباستوبول PDF – ليو تولستوي

اقرأ ايضاً